الإيثريوم

منذ سنوات والعملات الالكترونية تتطور بقوة وتنتشر لتفرض نفسها على عالم المال والأعمال بشكل جعل الخبراء يتوقعون أن تكون العملات الالكترونية هي عملات المستقبل القريب. وعلى الرغم من أن عملة البيتكوين (Bitcoin) هي العملة الأولى والاكثر انتشارا والأعلى قيمة في سوق العملات الرقمية (Cryptocurrencies) إلا انها ليست العملة الوحيدة في وقتنا الحالي، بل يوجد الكثير من الخيارات الاخرى المتاحة حيث ظهر عدد لا بأس به من العملات الالكترونية الجديدة التي تعمل بنفس المبدأ مع وجود إختلافات في التفاصيل وحجم الشهرة التي حققتها هذه العملات.

عملة الإيثريوم Ethereum التي تعتبر العملة الرقمية الثانية على مستوى العالم من حيث الشهرة والحجم والقيمة، تلي البيتكوين في القيمة السوقية حتى الآن، وقد نمت عملة الإيثريوم بشكل جيد جدا في الفترة الاخيرة مما جعل قيمتها السوقية تتجاوز مبلغ الـ 18 مليار دولار. هنا نكتب لكم عن اهم الحقائق التي تتعلق بعملة الإيثريوم وما يلزم أن يكون لديك معرفة به بشكل يفيدك متى قررت الدخول في سوق العملات الرقمية.

نشأة عملة الإيثريوم Ethereum

تم إطلاق عملة الإيثريوم في للمرة الأولى في شهر أغسطس عام 2015 لتضاف إلى سلة العملات الرقمية (Cryptocurrencies) المنافسة للبيتكوين التي تتصدر المشهد حتى الآن، ومنذ تم اطلاقها وهي تنموا وتتطور بشكل سريع للغاية جعل السعر السوقي لها يرتفع من 2.8 دولار حين تم إطلاقها ليصل إلى 200 دولار في الفترة الأخيرة في الوقت الذي لم تنجح الكثير من العملات الرقمية الأخرى في تحقيق نفس الشهرة والإنتشار على الرغم من اطلاقها في نفس التوقيت تقريبا.

طريقة عمل عملة الإيثريوم Ethereum

سواء كانت عملة الإيثريوم او البيتكوين او غيرها من العملات الرقمية، فإن النظام الرقمي للعملة قائم على قاعدة بيانات واحدة يُطلق عليها سلسلة الكتل أو البلوكشين Blockchain بغض النظر عن إختلاف العملة. وفيما يخص عملة الإيثريوم فإنه يتم تعريفها على أنها نظام معلوماتي رقمي لا مركزي يتم من خلال حواسيب الكترونية مرتبطة ببعضها البعض ومنتشرة في كافة انحاء العالم، هذه الحواسيب تستخدم تطبيقات يتم خلالها تنفيذ الكثير من الأوامر التي تخص العقود الذكية بشكل معقد جدا جدا، ويتطلب الكثير من البروتوكولات المعلوماتية بشكل يشابه ابرام العقود المالية المتعارف عليها ولكن يتم تنفيذها بعد خضوعها للعديد من الشروط المتطلبات بشكل يصعب محاكاتها أو الاحتيال فيها. كل هذه البروتوكولات الرقيمة لا تخضع لسلطة او حكومة ما على الإطلاق، ولا توجد جهة قادرة على التحكم في عمليات تعدين او تبادل الإثريوم مثلها مثل باقي العملات.

عملة الإثير ونظام الإيثريوم اللامركزي

حقيقي أن الجميع يطلق على الإيثريوم لفظ العملة الالكترونية إلا أن الحقيقة هي أن العملة الالكترونية المرتبطة بهذا النظام اللامركزي هي الأثير Ether وهي عبارة عن عملية برمجية يطلقها النظام اللامركزي الضخم المعروف بإسم الإيثريوم.

مقارنة بين الإيثريوم والبيتكوين

لا يمكن أن نعتبر الإثيريوم عملة مثله مثل البيتكوين حتى وإن كان الإيثريوم ينتج عمله الإيثر، فالإيثريوم في مضمونه الأساسي يعمل لخدمة مستخدمي المنصة من خلال توفير محفظة إثيريوم يستخدمها الأشخاص للتطبيقات التي يعملون على تطويرها. أما البيتكوين فهي عملة رقمية واضحة يتم تجهيزها لتحل محل العملات التقليدية.

  • معروض الإيثريوم غير محدود: يعتبر المتاح من الإيثريوم لا حدود له ولا يتأثر بإستخدام الأفراد، بينما المعروض من البيتكوين محدود ويتأثر بصانعي العملة أنفسهم، بل ومن المفترض أن ينتهي تصنيع البيتكوين مع حلول عام 2140.
  • تداولات الإيثريوم أكثر سرعة: تبادل البيتكوين يستغرق ما يصل إلى 10 دقائق لإكتمال عملية التداول، بينما الإيثريوم يتم اتمام المعاملة فيه خلال 15 ثانية فقط.
  • ملكية الإيثريوم: في الوقت الذي تعتبر عملة البيتكوين ملك للأفراد الذين يقومون بتصنيعها وخاصة الأوائل منهم إلا ان عملة الإيثريوم يقوم بتمويلها جهات جماعية وهو ما يعتبر امر يخدم ممولي وصانعي الإيثريوم على المدى القريب (المتوقع خلال 5 سنوات).

مؤشرات الإعتراف بعملة الإيثر Ether

النظام اللامركزي الضخم المعروف بإسم الإيثريوم متاح للجميع من خلال بروتوكولات وخوارزميات بالغة التعقيد، ومن خلاله يتم تبادل عملة الإيثر وإنتاج العملات الجديدة منها. اما فيما يخص عملة الإيثر نفسها فهي ترتفع وتنخفض على الشبكة العنكبوتية طبقا لزيادة الطلب عليها أو تراجع الطلب. وفي العام الماضي والحالي زاد الإلحاح على ضرورة الإعتراف بهذه العملات الالكترونية على انها نوع من العملات الرسمية، وقد حدث بالفعل وإعترفت الكثير من الجهات بها كعملات رسمية مثل شركة مايكروسوف وشركة إنتل وبعض البنوك العالمية، هذا بالإضافة إلى العديد من المؤسسات الأخرى التي يزداد عددها يوم بعد يوم.

العوامل المؤثرة في قيمة عملة الإيثر Ether أو نظام الإثريوم Ethereum

من المؤكد أن الإيثريوم (Ethereum) هو النظام اللامركزي الأساسي الذي من خلاله يتم إنتاج عملة الإيثر Ether))، لكن قطاع كبير جدا من الأشخاص يميلون إلى استخدام الإيثريوم كأسم للعملة عند الحديث عن العملة لدرجة أن الكثير من المواقع المتخصصة في مجال تداول العملات تستخدم تسمية الإيثريوم Ethereum وليس الإيثير، وربما ذلك للتسهيل على المتداولين.

لكن بغض النظر عن تسمية العملة فإن المقصود يظل شيء واحد تتأثر قيمته بالكثير من العوامل التي تدفع القيمة السوقية للعملة للإرتفاع او للإنخفاض. واليك أهم هذه العوامل:

  • ترتفع القيمة السوقية لعملة الإيثر كلما زاد عدد الجهات التي تعترف بها وتعتمدها لديها كنوع من المعلات المتعامل بها.
  • أيضا كلما زاد عدد التطبيقات التي تعتمد على هذه العملة كلما زادت قيمتها السوقية.
  • قوة النظام اللامركزي الذي يضمن الأمان وعدم قدرة جهة على السيطرة عليه أو التلاعب في قيم وتبادلات هذه العملة. أيضا ضمان عدم حدوث أي عمليات اختراق للنظام يحمي النظام من الإنهيار وبالتالي يحمي العملة من الضياع ووقوع قيمتها السوقية.
  • أيضا ترتبط قيمة عملة الإيثر بقيمة عملة البيتكوين الرائدة في المجال والمتصدرة للمشهد، وقد تلاحظ أن ارتفاع قيمة البيتكوين يعزز من قيمة الإيثر ويرفع منها أيضا. والعكس صحيح تماما، فإن أي اهتزاز في قيمة البيتكوين ومركزه المالي يؤدي بالضرورة إلى اهتزاز قيمة الإيثر، لذلك ينصح الخبراء ان يكون المتداولين على الإيثريوم على دراية بكافة اخبار البيتكوين لأنها قطعا مؤثرة للغاية على العملة التي يتداولون عليها.

التوقعات المستقبلية للعملات الرقمية

من المؤكد أن العملات الرقمية في طريقها للسيادة ليس في مجال التعاملات المالية فقط، ولكن في مجال خلق نظام اقتصادي حر بالكامل لا يتحكم فيه شخص او حكومة ولكنه بالفعل خاضع لنظام لا مركزي ضخم جدا من اجهزة الكمبيوتر العالمية بشكل يجعل من حق كل شخص أن يتبادل ما يريد من عملات ويجري ما يحب من تعاقدات دون وجود وسيط او جهة مسؤولة عن إتمام هذه الإجراءات. فقط الالتزام بتقنيات قاعدة البيانات وحل المعادلات الخوارزمية للحصول على التصديقات الرقمية والالكترونية لإتمام هذه العمليات. وفي وقتنا الحالي زاد الاهتمام بتعدين وشراء وفهم المقصود بهذا الإتجاه من المعاملات المالية باستخدام العملات الرقمية وقد بات من الممكن للجميع تبادل وشراء، بل والتداول في العملات الرقمية العالمية.

الملخص: عملة الإيثر Ether هي عملة رقمية تتولد من عمليات غاية في التعقيد عبر العقود الذكية في قاعدة البيانات المركزية البلوكشين ومن خلال نظام الإيثريوم Ethereum اللامركزي الذي يعمل على تعدين عملات جديدة من الإيثر وينظم عملية تبادل هذه العملات دون الخضوع لجهة معينة او مؤسسة مالية.

 

عملة الإيثر هي عملة المستقبل البعيد، يتبنى المستثمر من خلال تداول عملة الإيثر استثمارات طويلة الأجل مما تؤدي الى تحقيق أرباح ملحوظة في أوقات التقلبات الحادة. تداول الآن بها واضمن أرباحك!