إطلاق برنامج سكني جديد لحل المشكلة السكنية في دُبي

إطلاق برنامج سكني جديد لحل المشكلة السكنية في دُبي

من الصعب جداً تصديق كُل هذا التطور والنجاح الاستثماري المُبهر الذي التصق بالإمارات العربية، لاسيما دُبي على وجه الخصوص. حيث أصبحت الإمارات هي النواة الأساسية لجميع الاستثمارات والمُبادرات والمشروعات على جميع المستويات، ليس فقط في الوطن العربي بل في جميع أنحاء العالم. تُعد الإمارات العربية المتحدة لاسيما دُبي من الوجهات التي يبحث عنها الكثير من الباحثين عن وظائف مميزة إلى جانب الدخل المرتفع مُقارنةً بجميع الدخول الأخرى في البلاد العربية. هذا بالطبع بجانب وسائل الترفيه والحياة التي أشبه بحياة الأمراء هُناك من وسائل مواصلات وأماكن للخروج وأيضاً مُجتمع يضم العديد والعديد من الجنسيات العربية والأجنبية.

حيث يُقبل الجميع على دُبي لما فيها من مقومات الحياة، تجد عزيزي القارئ دُبي مجتمع مُتكامل مترابط على الرغم من اختلاف الثقافات والجنسيات. إلا أنها تمتلك قانون قوي وحكومة قوية تعمل بكل جُهد على الحفاظ على استقرار البلد وتطورها بشكل مستمر. وعلى الرغم من تطور دُبي في مجال الاستثمار، إلا أن هُناك الكثير من المجالات التي تتميز بها. حيث تُعد الرياضة والفنون الشعبية واللباس وأيضاً المأكولات والمطاعم المميزة من أهم وأكثر مقومات الجذب لجميع السياح وأيضاً الطامحين في نيل فرصة الحياة في دُبي والاستقرار فيها.

ولذلك تجد أن الكثيرين يطمحون في الحصول على هذه الفرصة في تجربة هذه الحياة المبهرة، ولكن تُعد الإقامة هي الأمر الوحيد الذي يُعرقل صفو الحياة هُناك. حيث أن أغلب المُتغربين في دُبي يلجئون إلى إيجار المنازل السكنية الصغيرة وذلك لانخفاض تكلفة استئجارها إلى حد ما مُقارنة بالطبع باستئجار المنازل الكبيرة أو امتلاكها. ولكن إن وُجب القول، فيجب الاعتراف بأن تكلفة الاستئجار في دُبي تحديداً عالية جداً وغالبة ما تُمثل عقبة أمام الكثيرين، خاصةً المتغربين حديثاً هُناك. ولكن جاءت شركة ماج للتطوير بالحل السحري والذي سيكون هو الحل الأمثل والملجأ الأول والوحيد بالنسبة لجميع المغتربين. 

الحل الأمثل للمشكلة السكنية في دبي

تُعتبر دُبي من أهم وأكثر البلاد التي يحلم جميع الشباب الطامحين في السكن هُناك والحصول على الوظيفة المناسبة والدخل الذي طالما يحلم به. ولكن كانت المشكلة السكنية هي التي تقف عائق وسد منيع أمام الشباب لتحقيق أحلامهم الطامحة. ولكن كعادة مجموعة ماج للتطوير العقاري بأنها المنبع الدائم لجميع الأفكار الناجحة والمُبتكرة. حيث أن مجموعة ماج تمتلك فريق مُتخصص من باحثي السوق والذين على قدر عالي جداً من الاحترافية في معرفة ما يحتاج السوق في الوقت الراهن.

وقد ساهم فريق البحوث في الكثير من التطورات التي حدثت في السوق العقاري في دُبي وأيضاً في اتخاذ الكثير من القرارات التي أعلنت عنها مجموعة ماج. حيث قام الفريق بعمل الكثير من البحوث الاستكشافية التي هدفت إلى معرفة حالة السوق الحالية وما هي الفجوة بالتحديد بين ما يتطلع إليه القاطنين في دُبي وما تُقدمها الشركات المنافسة وشركة ماج على حد سواء.

كما لم يكتفي الفريق بهذا القدر، بل عمل على الإشراف على الكثير من بحوث الاستنتاجية عن طريق اتباع الطُرق العلمية البحتة من أجل التوصل إلى حلول جذرية للمشكلة العقارية التي تم تحديدها في البحوث الاستكشافية. وتم الاطلاع على جميع نتائج هذه البحوث من قِبل الإدارة العُليا لمجموعة ماج وعليه قامت المجموعة باتخاذ القرارات المُناسبة والمُفاجئة للجميع.

ولذلك مع نتائج الأبحاث التي أظهرت أن السوق في حاجة شديدة إل حل جذري للمشكلات السكنية وارتفاع تكلفة الإيجارات. جاءت مجموعة ماج لتُقدم أحدث الحلول السحرية والذي كان بمثابة مُفاجأة مُبهرة.

حيث أعلنت مجموعة ماج للتطوير العقاري عن فرص طويلة الأجل لامتلاك منازل على أحدث مستوى في دُبي وذلك ضمن فاعليات البرنامج السكني الإماراتي. حيث يشمل البرنامج بناء وحدات سكنية خاصة وتقع في جميع أنحاء دُبي حيث يتمكن الشاب من اختيار المكان الأنسب له. كما يوفر البرنامج هذه الوحدات السكنية المصممة والمتخصصة بدون أي رسوم أو ضرائب إضافية حيث يتكبد الساكنين في البداية فقط 120 درهم أمراتي يومياً لا غير وعليه أن يختار فترة السداد المناسبة لإمكانياته، حيث تتراوح فترات السداد المُقدم من البرامج بين خمس عشر إلى عشرون عاماً. وليس هذا فقط، بل يوفر البرنامج السكني تأمين الحياة وبرامج لحماية الموظفين من خسارة الكفيل أو الوظيفة.

وعلى ذكره أعرب طلال موفق القداح الرئيس التنفيذي لشركة ماج للتطوير أن هذا البرامج سيكون له دور كبير في تعزيز العمالة والاستثمارات الأجنبية في دُبي، كما ستمد دُبي بجميع الوسائل المساعدة الأساسية لاستكمال رحلتها نحو القيادة والتفوق والاستثمار. كما ذكر طلال موفق تفاصيل أكثر عن البرنامج حيث أعلن أن التكلفة المبدئية للمشروع حوالي ثمان ملايين دولارات وذلك لخدمة ثلاث مشروعات أساسية وهم /ماج سيتي وفلل الفرجان وأبراج أم بي إل الواقعة في منطقة أبراج بحيرات جميرا. 

نبذة عن شركة ماج للتطوير العقاري

تعج دُبي بالكثير من الشركات الناجحة التي تقوم بدور كبير في تحقيق الاستثمار والاستقرار وأيضاً التنمية المستدامة بجميع الأشكال وفي كافة المجالات. ولكن يُعتبر المجال العقاري هو المجال الأكثر انتشاراً وتحدياً بالنسبة للشركات العقارية. حيث تعج دُبي بالكثير من ناطحات السحاب والمباني المُبهرة التي يسافر إليها جميع الناس من جميع أنحاء العالم. ولكن تُعتبر شركة ماج للتطوير العقاري واحدة من أهم الشركات التي تقود التطوير العقاري في الشرق الأوسط في الوقت الراهن. حيث تأسست الشركة عام 1978 ومنذ ذلك الحين وهي تُطبق السياسة التي تسعى دائماً إلى توفير جميع احتياجات العملاء في المجال العقاري، إلى جانب التحسين المستمر من جودة خدماتها الأساسية والتكميلية. كما أنها دائمة الاستخدام للتكنولوجيا والأساليب الحديثة، ولذلك تُعتبر شركة ماج للتطوير العقاري أحد الشركات الرائدة والأكثر ثقةً من جميع المقاولين والعُملاء على حد سواء.

يتمثل الهدف الأساسي لشركة ماج في دعم المشروعات التي تعود بأجل واستثمار طويل الأجل على جميع العُملاء. حيث تضم المجموعة أكثر من خمسين شركة من أكبر شركات الشرق الأوسط كما تعتمد على استراتيجية الجودة والتوسع في جميع خدماتها.

وأخيراً حصلت مجموعة ماج على الكثير من الجوائز التقديرية لمجهوداتها في التطوير العقاري في الشرق الأوسط. كما تُعتبر شهادة الأيزو 2008:9001 هي الشهادة التي قدمت دليل رسمي وملموس للعالم أجمع أن المجموعة تُقدم أفضل ما عندها.

تواصل معنا

إذا كان لديك طلب خاص أو أسئلة أخرى بخصوص اراب فاينانشيال والتداول، فلا تتردد في التواصل مع خبرائنا. أرسل إلينا بريدًا إلكترونيًا أو أملئ الاستمارة وسنحرص على الرد عليك في أقرب وقت ممكن.

يرجى الملاحظة أن موقع اراب فاينانشيال هو موقع مستقل ولا تربطه أي صلة مع مواقع أخرى، ولذلك فإننا لا نرخص أو نمتلك أو ندير أي من الشركات المدرجة على موقعنا على الإنترنت. مهمتنا هي إجراء بحث شامل حيادي حول مختلف شركات الفوركس على الإنترنت وتقديم نتائجنا وتوصياتنا للمتداولين المهتمين بالحصول على فهم كامل ودقيق في التداول.

خدمة العملاء: [email protected]