الرموز غير القابلة للاستبدال: وثيقة ملكية قائمة على أساس رقم

الرموز غير القابلة للاستبدال: وثيقة ملكية قائمة على أساس رقم

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

المواضيع الرائجة

في الآونة الأخيرة، زاد الجدل بشكل كبير حول نزعة جديدة من التكنولوجيا الرقمية يرمز لها بالحروف التالية “NFTs”، وهذا اختصار للكلمة التالية باللغة الإنجليزية “Non-fungible tokens”، ويُشار إليها باللغة العربية بمفهوم “الرمز غير القابل للاستبدال”.

يعود السبب في ابتكار تلك الرموز إلى فكرة الاستبدال نفسها، بمعنى أنه يمكن لأي طرفين إجراء عملية استبدال فيما بينهم سواء كان ذلك لسلعة ما، أو عملة دون تحقيق أي فوائد لأي منهم، والجدير بالذكر هنا، أن هناك العديد من المشاهير والفنانين قد حققوا أمولاً طائلة غيرت مجرى حياتهم بعد بيع أعمالهم الفنية ورسوماتهم الرقمية بواسطة “إن أف تي”، أو (الرمز غير قابل للاستبدال)، ولكن ما المقصود بالرمز غير القابل للاستبدال؟ وما هي تلك الرموز؟ ولماذا نالت شعبية كبيرة في الآونة الأخيرة؟ 

 

ماهي الرموز غير القابلة للاستبدال “NFTs” ؟

تعتبر الرموز غير القابلة للاستبدال بمثابة وثيقة ملكية رقمية، هدفها الأساسي تحويل المحتوى الرقمي، كالأعمال الفنية والموسيقية إلى شكل من أشكال الرموز غير القابلة للاستبدال، وتقوم على تقنية “Blockchain”، الذي تعتبر بمثابة سجل إلكتروني يعمل على تسجيل المعاملات وإدارتها، وكل معاملة يطلق عليها مسمى كتلة، وكل كتلة تحمل مجموعة من المعلومات المرتبطة بالكتلة السابقة، دون الحاجة لوجود طرف ثالث لإدارتها، وتستخدم تقنية (بلوك تشين) في الرموز غير القابلة للاستبدال من أجل تشفيرها وربطها بتسلسل رقمي، وما تجدر الإشارة إليه هنا، أن تلك الرموز تعتمد بشكل أو بأخر على التقنية التي تعمل بها العملة الرقمية “إيثريوم”.

 

مجالات استخدام الرموز غير القابلة للاستبدال “NFTs”

تتميز الرموز غير القابلة للاستبدال بتفردها، ويتم التعامل معها باعتبارها ملكية إثبات أو مقتنيات، كالأحجار الكريمة النادرة، أو اللوحات الفنية النادرة، وتستخدم تلك الرموز في شراء المقتنيات الرقمية، مثل: ألعاب الفيديو، والأعمال الفنية الرقمية، وشراء العملات الرقمية، وشراء السندات والأصول الرقمية، وغيرها الكثير.

وبحسب ما أشار إليه موقع “نان فانجيبل”، تبين أن عدد مشتري المقتنيات الرقمية التي تعمل بتقنية الرموز الرقمية غير القابلة للاستبدال قد تجاوز نسبة 70% خلال الربع الأول من العام الحالي، فضلاً عن أن قيمة التعاملات بالرموز غير القابلة للاستبدال قد تجاوز حاجز الـ 370 مليون دولار خلال هذا العام.

 

ما هي خصائص الرموز غير القابلة للاستبدال “NFTs”

على عكس العملات الرقمية التي غزت عالمنا، تحمل الرموز غير القابلة للاستبدال مجموعة من الخصائص تميزها، ومنها ما يلي: 

  • عامل الندرة
    تكتسب تلك الرموز قيمتها من ندرتها؛ رغم أن للمطورين قدرة عالية على إنشاء كميات كبيرة منها، إلا أن تلك الكميات محددة من أجل التحكم بعامل ندرتها، وبالتالي زيادة قيمتها.

  • غير قابلة للتجزئة
    خلافاً لعملة البيتكوين، تعتبر الرموز غير القابلة للاستبدال غير قابلة أبداً للتقسيم لوحدات صغيرة، فإما أن يتم شرائها بشكل كامل، أو تركها.

  • فريدة من نوعها
    ذلك يعني أنه لا يوجد عمل فني مطابق للعمل الأخر، فكافة المعلومات يتم تسجيلها بشكل كامل، كاسم المالك، والتاريخ، وغيرها من المعلومات، وهي بالتالي تصبح وثيقة ملكية تشبه بشكل كبير شهادات التوثيق.

 

ما هي مزايا الرموز غير القابلة للاستبدال؟

  • القابلية للنقل والتحويل
    دائماً ما تعتمد قيمة تلك الرموز على عامل تفردها، حيث يتم شرائها وبيعها في أسواق خاصة، ولكي تتمتع بإمكانية شرائها، عليك أستخدام العملات المشفرة المرتبطة بها، كعملة “إيثريوم” أو عملة “وورلد أسيت إكستشانج”.

  • الأصالة
    تعتمد تلك الرموز على تقنية “Blockchain”، وهذا بالفعل ما يجعلها مميزة، حيث أصبح من المستحيل إنشاء كتل مزيفة في سجلات تقنية “بلوك تشين”.

  • حقوق الملكية
    تعتبر  تلك الرموز بمثابة وثيقة ملكية، لا يمكن التلاعب بها وذلك لأنها قائمة على تقنية “بلوك تشين”.

 

ما السر الكامن وراء شهرة الرموز غير القابلة للاستبدال؟

اكتسبت الرموز غير القابلة للاستبدال شهرتها في عام 2017، وكانت عبارة عن لعبة رقمية تسمى “CryptoKitties”، وهي بمثابة تمثيل رقمي لمجموعة من القطط بتسلسل رقمي، وأرقام تعريفية تحدد أشكالها وصفاتها، وبالتالي يمكن اعتبار كل قطة فريدة لا مثيل لها على الإطلاق، ومن غير الممكن استبدالها، ولا يمكن امتلاكها إلا بواسطة مبتكرها.

ومن الجلي أيضاً أن منتجو الأعمال الفنية ساهموا في زيادة شعبية الرموز غير القابلة للاستبدال، وذلك عندما باعوا أعمالهم الفنية الرقمية بأسعار باهظة، ويُذكر أن دار المزاد الشهيرة “كريستيز”، كانت قد باعت أول عمل فني رقمي بواسطة “NFTs”، للوحة باسم (بلوك21)، بمبلغ يتجاوز الـ 100 ألف دولار أمريكي، إضافة إلى أن رئيس شركة “Twitter” كان قد باع تغريدة خاصة به لمشتري  بمبلغ يتجاوز الـ2 مليون دولار، ومنحه شهادة إثبات ملكية وتوقيعاً خاصاً به.

وتمكنت “زوي روث” من بيع صورتها التي تعود إلى عام 2005، عندما تمكنت زوي من النجاة من الحريق الذي أندلع في الحي القريب منها، وتعرف اللوحة باسم “فتاة الكارثة”، وقدر ثمن بيع اللوحة الأصلية الرقمية في إحدى مزادات العملات المشفرة حوالي نصف مليون دولار أمريكي بواسطة “NFTs”.

كما واستغل الفنان والمصمم الغرافيكي (بيرتون موريس) حالة الزخم الذي أحدثه عرض حلقة من مسلسل “Friends” الأمريكي، ليعبر بعدها عن رغبته في بيع بعض من أعماله على صيغة “رموز غير قابلة للاستبدال”.

 

ما وجه الاختلاف بين العملات الرقمية والرموز غير القابلة للاستبدال؟

تختلف العملات الرقمية اختلافاً كلياً عن الرموز غير القابلة للاستبدال، فالعملات الرقمية قابلة للاستبدال ويمكن تداولها ومبادلتها مع بعضها البعض، حيث أنها تتساوى في القيمة، فمثلاً الدولار الواحد يساوي دولاراً آخر، وكذلك البيتكوين الواحد يساوي بيتكوين آخر، ولكن جميع العمليات القائمة على استبدال العملات الرقمية تكون موثوقة وفقاً لتقنية “بلوك تشين”.

أما بالنسبة للرموز غير القابلة للاستبدال، فهي بالتأكيد مختلفة، فلكل ملف منها تسلسل رقمي، وتوقيع خاصاً به، وليس من الممكن أن يتساوى التسلسل الرقمي أو التوقيع مع تسلسل رقمي أو توقيع آخر، وهذا بالفعل ما يجعل ملفات تلك الرموز غير قابلة للاستبدال.

 

من أين يمكن شراء الرموز غير القابلة للاستبدال؟

كما ذكرنا سابقاً، تختلف ملفات الرموز غير القابلة للاستبدال عن العملات الرقمية، وبالتالي امتلاكها أو شراءها، مختلف تماماً عن ما يحدث في عمليات تداول العملات،  ولكي تحصل على ملفات الرموز غير القابلة للاستبدال، فحتماً ستحتاج لعملة رقمية، مثل عملة “إيثريوم”، فضلاً عن أنك ستحتاج لسوق لكي تتعامل معه، والجدير بالذكر هنا، أنه يمكنك تسويق ملفات الرموز من خلال الإنترنت وعبر منصات مختلفة، ومنها: منصة (OpenSea)، ومنصة (Valuables)، ومنصة (Arible R)، وتلك المنصات عبارة عن معارض موجودة عبر الإنترنت، تتيح لك إمكانية تصفح المقتنيات الرقمية، وتعمل كآليات البيع في العديد من المزادات التي تقدم أسعار على المنتجات المعروضة، بهدف بيعها.

اشترك في نشرة أراب فاينانشيال الإخبارية -أفضل طريقة لمواكبة آخر اخبار العملات الرقمية، الاقتصاد، الفوركس ومجالات اخرى عديدة من عالم الماليات.

لا توجد رسائل بريد إلكتروني مزعجة على اراب فاينانشيال.