جاستن صن متهم باستخدام TRON & Poloniex في أعمال غير قانونية

جاستن صن متهم باستخدام TRON & Poloniex في أعمال غير قانونية

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

المواضيع الرائجة

وجهت العديد من الاتهامات إلى صاحب الشخصية الشهيرة جاستن صن باستخدام كل من الـ Tron والـ Poloniex في عمليات تجارية غير قانونية، وبحسب ما كشفت عنه التقارير، فإن مكتب التحقيق الفيدرالي يقود عملية التحقيق ضد رجل الأعمال الشهير المثير للجدل، ووجهت إلى صن العديد من الاتهامات، كان أبرزها استخدامه كل من عملة TRX والـ Poloniex في التجارة غير القانونية.

ولكن من هو صاحب الشخصية المثيرة للجدل جاستن صن؟

يعتبر جاستن صن من الشخصيات المثيرة للجدل حقًا، فهو يشغل منصب السفير في منظمة التجارة العالمية وممثل غرينادا، كما ويعرف بالدبلوماسي الصيني، إضافة لكونه رجل أعمال، ويمتلك مكتب خاص بالأعمال التجارية في جنيف.

يعود الفضل لجاستن صن في تأسيس عملة TRX وهي نظام بيئي معروف بـ DAO قائم على تقنية البلوك تشين، شعر صن بالقلق منذ العرض الأول للعملة الرقمية الذي يشبه الإصدار العام الجديد للأسهم، وجاء ذلك بعد طرح الـ ICO الأول في بداية التشفير عام 2017.

التشهير الصارخ بالـ Poloniex

يعتبر جاستن صن من الشخصيات الشهيرة والمعروفة بإثارة الإنقسام داخل عالم البيتكوين، وعلى الرغم من ذلك، إلا أنه ما زال يتخذ موقف المظلوم، مؤكدًا على أنه بصدد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق أولئك الذين وجهوا له الاتهامات عبر الموقع التكنولوجي The Verge فيما يتعلق بقيادة صن لشبكة ترون TRON القائمة على تقنية البلوك تشين وعلاقته بإدارة بورصة Poloniex للعملات الرقمية المشفرة.

عمل صن على تطوير العملة الرقمية TRON عام 2018، ومن ثم قام بشراء BitTorrent الذي يعمل كبرنامج نظير لنظير، بعد مرور عام واحد فقط على تأسيس عملة ترون، قام بالاستثمار في بورصة Poloniex، يذكر بأن شركة سيركل Circle للأصول الرقمية والخدمات المالية قد قامت بشراء بورصة Poloniex في العام الذي قام به صن بإطلاق عملته الرقمية TRX قبل أن يقوم صن بشرائها، وغرد صاحب الأصول الصينية عبر حسابه الشخصي في منصة تويتر قائلًا بأن منصة Poloniex تمتلك خاصية قوية لإدارة المخاطر والموارد المالية، كما وصفها بأنها من المنصات التي تقدم خدمات مالية للعملاء من الدرجة الأولى طوال فترة استثمارهم في المنصة.

الادعاءات لا نهاية لها

بحسب ما صرح به موظف سابق في شركة صن، قائلًا بأنه لم يتوانى يومًا عن انتهاك لوائح مجتمع البيتكوين، مؤكدًا على أن إمكانية تتبع اللوائح أمرًا قد يبدوا مستحيلًا بالنسبة لنص، ويقود مكتب التحقيقات الفيدرالي عملية التحقيق في الاتهامات الموجهة ضد جاستن صن، وبحسب ما نشره موقع The Verge، نشر مصدر مجهول بأن مجموعة من موظفي شركة صن يعملون بشكل سري مع السلطات الفيدرالية.

وفيما يتعلق بشركة صن، فقد تم توجيه العديد من التهم الجنائية إليها، وذلك بحسب ما صرح به موقع The Verge، حيث اعترفت الشركة بأنها تلقت مذكرات استدعاء للتحقيق، ومن بين التهم الملفقة إليها، عمليات الاحتيال الإلكتروني، والخداع، وغسيل الأموال، والتحريض على الجريمة، والعديد من التهم الأخرى، ولكن رفضت هيئة المحلفين الكبرى الإفصاح عن باقي التهم الملفقة للشركة.

الجدير ذكره هنا، تمتلك الولايات المتحدة اتفاقيات مع أكثر من مائة دولة لتسليم المجرمين الهاربين، لذا قد يبدو من المستحيل أن يهرب جاستن صن في حال قررت السلطات الفيدرالية توجيه أصابع الاتهام إليه.

جاستن صن يدحض الاتهامات الموجهة إليه

وصف جاستن الاتهامات الموجه إليه بشأن بورصة الـ Poloniex بالاتهامات الباطلة، وكان التقرير قد نشر قبل بضعة أيام قد كشف عن أن صن يستخدم عملة TRX والـ Poloniex في العديد من الأعمال التجارية غير القانونية، ويحمل التقرير اسم The many Escape of Justin Sun، وقام بكتابته كريستوفر دوناواي، وهو نفس الكاتب الذي كتبر تقريرًا حمل في طياته العديد من المفاجآت في عام 2018، منها الكشف عن شراء جاستن صن لـ BitTorrent.

دحض جاستن صن كافة الادعاءات الموجهة إليه، حيث وصف بورصة Poloniex بالمنصة التي تقدم خدماتها لعملائها منذ بداية تأسيسها، وتهتم اهتمامًا بليغ باحتياجات العملاء، فضلًا عن الخدمات المالية وإدارة المخاطر والسياسية التي تقدمها، كما وأضاف بأنه شركته قد قدمت كافة سبل التعاون والتنظيم والاستثمار، فضلًا عن خاصية التعرف على العميل بطريقة متطور وفقًا لمجال ومعايير الصناعة.

كما ونفى جاستن صن ادعاءات التقرير الذي تحدث عن أن مقر بورصة Poloniex يقع في مدينة سيشيل، وأكد على أن المنصة لا تقدم خدماتها في الولايات المتحدة، حيث أنه بمجرد شراء البورصة من شركة الخدمات المالية Circle، أعلن عن تعليق خدمات البورصة في الولايات المتحدة ومنع العملاء الأمريكيين من الوصول للموقع، وبعد عام واحد من شراء البورصة، سجلت في طرح عروض التبادل الأولى، وهي عبارة عن آلية تستخدم لبيع الرموز الجديدة عبر السوق المالي، على الرغم من انعدام التدقيق التنظيمي من قبل هيئة البورصات الأمريكية ولجان الأوراق المالية.

في عام 2021، وصلت قيمة البورصة إلى حوالي 10 مليون دولار أمريكي مع هيئة الأوراق المالية والبورصات، وذلك وفقًا لمزاعم الوكالة التي نصت على إدراج الأوراق المالية قبل شراء جاستن صن لبورصة Poloniex، وما زالت النتائج مبهمة حتى الآن.

كما ونفى جاستن صن العديد من الاتهامات المتعلقة بشراء عشاء فاخر مع مستثمر مناهض لعملة Bitcoin، كما ونفى جاستن التهم الموجهة إليه بدفع الأموال للمشاهير من أجل الترويج لعملة TRX أو شراء ما يعرف باسم Blue Origin.

 

اشترك في نشرة أراب فاينانشيال الإخبارية -أفضل طريقة لمواكبة آخر اخبار العملات الرقمية، الاقتصاد، الفوركس ومجالات اخرى عديدة من عالم الماليات.

لا توجد رسائل بريد إلكتروني مزعجة على اراب فاينانشيال.