Tesla تعتمد الدوجكوين كعملة دفع

Tesla تعتمد الدوجكوين كعملة دفع

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

المواضيع الرائجة

تقبل شركة تسلا الرائدة في صناعة السيارات التي تعمل على الطاقة الكهربائية المدفوعات الرقمية المشفرة، حيث أعلنت الشركة عن دعمها طرق الدفع مقابل الحصول على منتجاتها بواسطة عملة meme والدوجكوين عبر موقعها.

يعتبر قرار شركة تسلا هو الأول من نوعه في تاريخ العملات المشفرة، وبحسب ما صرح به ايلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، أردف قائلًا أنه شركته ستجعل من الممكن شراء بعض المنتجات والسلع باستخدام عملة الدوجكوين الرقمية، وبناءًا على ذلك سنرى ماذا سيحدث لاحقًا.

مجرد تغريدة صغيرة لا تتعدى كلماتها الـ 100 حرفًا، أحدثت نقلة نوعية في العملة الرقمية، ووصلت مبيعات ماسك عددًا من الأسهم خلال الأيام القليلة الماضية وصلت قيمتها إلى حوالي 12 مليار دولار أمريكي، مع انخفاض في القيمة بنسبة 9 بالمائة، وتتحمل إدارة الرئيس الأمريكي جزءًا كبيرًا من اللوم بعد فرضها ضرائب ساهمت في لجوء العديد من رجال الأعمال وأصحاب رؤوس الأموال لبيع العديد من الأسهم التي يمتلكانها.

هل تسلا تقبل فقط عملة الدوجكوين للمدفوعات؟

قد يتساءل العديد من الأشخاص حول إذ كانت الشركة الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية تقبل فقط الدفع بعملة الدوجكوين الرقمية أم أنها تخطط لقبول مدفوعات رقمية أخرى.

في الحقيقة، لا شيء مستبعد، فقط تكون هذه أولى الخطوات التي تسلكها شركة تسلا للبدء في قبول بيع منتجاتها مقابل مدفوعات رقمية من عملة البيتكوين، وقد يكون الرئيس التنفيذي للشركة يود فقط اختبار الأجواء ليرى ردة فعل المتعصبين حول القرار الذي اتخذه، ففي المرة السابقة، نجحوا أولئك المتعصبين في جعل ماسك يتراجع عن قراره الذي نص على تسليح البيئة.

الجدير بالذكر هنا، أن استخدام العملات الرقمية كوسيلة للدفع لم يعد أمرًا جديدًا، لذلك من المتوقع أن تبدأ هذه العملة في سلك مسارها الصحيح بعدما كانت مجرد عملة هزلية؛ لتصبح واقعًا ويتم استخدامها بشكل علني لشراء وبيع المنتجات من كبرى الشركات العملاقة في العالم، وما يستحق التساؤل هنا، أن أصحاب عملة الدوجكوين أنفسهم لا يستخدمون العملة الرقمية كعملة أساسية، بل يقومون باستخدامها في النكات والميمز، وهل يبدأون الآن باستخدامها كعملة أساسية؟ في حال حدث ذلك، فقد تصبح الأموال الرقمية هي عملة إنترنت الأشياء، مثل الرموز غير القابلة للاستبدال، أو الأراضي الافتراضية، أو حتى شراء سيارات الشركة العملاقة تسلا للسباقات، وغيرها الكثير.

الشركة العملاقة تسلا تخطو طريقها نحو التحول الرقمي

من الجلي أن الشركة العملاقة بدأت تخطو أولى خطواتها نحو التحول الرقمي من خلال قبول المدفوعات الرقمية مقابل بيع السلع والمنتجات المادية، وباختصار تعتبر الشركة أرضًا خصبة لذلك وقد تستمر على هذا المنوال لفترة طويلة من الزمن.

لا تعتبر العملات الرقمية نقودًا، فبحسب معايير البروتوكولات في العالم الرقمي، يعتبر الجزء المالي أمرًا ثانويًا، ومن هنا يمكننا أن نستنتج أن الدوجكوين وغيرها من العملات الرقمية، حتى البيتكوين، لا يمكنها التنافس بشكل كبير في العالم الجديد الذي قد ندخله، ألا وهو العالم الذي تختلف فيه العملات الرقمية المشفرة عن عالم المدفوعات النقدية مقابل الحصول على البضائع والمنتجات والسلع.

وليس من الصائب التقليل من قيمة العملات الرقمية، لأنه وببساطة عندما ننشئ عملات رقمية مشفرة ذات اقتصاد رقمي كامل قائم وفقًا لمبادىء وبروتوكولات التشفير، تصبح تلك العملات لا قيمة لها في العالم المادي، ولكن تبقى قيمتها محفوظة، ففي العوالم الرقمية، يكون الرمز الرقمي للعملة أمرًا هامًا، لذلك يعتبر البعض أن قبول الشركة بعملة الدوجكوين خطوة جيدة لا غبار عليها.

العالم الرقمي المشفر في تسلا مغامرة

 قد يجهل البعض أن الشركة العملاقة والرائدة في صناعة السيارات الكهربائية قد شاركت من قبل في العملات الرقمية المشفرة من حيث القيمة السوقية، ففي العام المنصرم، كانت تلك الشركة أحد المؤسسات الأساسية التي بادرت في شراء البيتكوين، وقد بلغت قيمة مشترياتها من العملات المعدنية للبيتكوين ما يقارب الـ 1.5 مليار دولار أمريكي، ولكنها سرعان ما تراجعت عن خططها بسبب تخوفها من التغييرات البيئة التي قد تنجم عن عملية التعدين.

الدوجكوين يسجل ارتفاعًا ملحوظًا

سجلت عملة دوجكوين الرقمية ارتفاعًا ملحوظًا في سعر العملة الرقمية، فبعد أن بدأت أخبار شركة تسلا تظهر لاعتمادها على عملة الدوجكوين في مدفوعاتها، تجاوزت قيمة العملة الرقمية حاجز الـ 0.21 دولار أمريكي، بعدما كانت تساوي قيمتها 0.16 دولارًا أمريكيًا فقط.

الجدير بالذكر هنا، أن السعر الأصلي للعملة بعد حدوث عمليات تصحيح، تم تداوله مقابل 0.19 دولار أمريكي، ولكن الصعود البطيء الذي سجلته العملة الرقمية يوضح مستوى تأثير تلك الأخبار على الاتجاه السعري للعملة الرقمية.

وبحسب المراقبين لأسعار العملات، فإن عملة الدوجكوين تسير في المسار الصحيح الإيجابي، فمنذ الأيام القليلة الماضية، سجلت العملة ارتفاعًا واضحًا بنسبة 2 بالمائة، وفي أخر 5 أيام، ارتفعت قيمة العملة الرقمية بنسبة 20 بالمائة، وما زالت العملة تسجل ارتفاعات إيجابية في حركة اتجاهات الأسعار التصاعدية.

Tesla تقبل مدفوعات الدوجكوين لكن بشروط معينة 

على الرغم من أن شركة Tesla بدأت فعليًا في قبول المدفوعات بالعملة الرقمية دوجكوين مقابل الحصول على منتجات الشركة، إلا أنه لن يتم قبول أي عملة رقمية مشفرة غيرها، فبحسب ما نشرته الشركة، فإنها قد أخبرت جميع عملائها بأنها لن تقبل أي أصل رقمي عدا عملة الدوجكوين، وفي حال تم إرسال أصول رقمية بخلاف تلك العملة، فسيتم إرجاعها على الفور.

كما ونوهت الشركة أن كل ما يتم شراءه من الشركة بالعملة الرقمية الدوجكوين، لن يتم إرجاعه أو استبداله أو حتى التراجع عنه، وكشفت الشركة على أن كافة المبيعات بتلك العملة ستكون عمليات بيع نهائية غير قابلة للاستبدال أو الإرجاع.

أما بالنسبة لبيلي ماركوس، مؤسس عملة الدوجكوين، لم يتوانى في الرد على تغريدة ماسك عند الإعلان عن بدء قبول مدفوعات العملة مقابل الحصول على سلع الشركة، قائلًا لمجتمعه الآن حان دوركم، وأنتم تعلمون تمامًا ما يجب عليكم فعله.

الجدير بالذكر هنا، أن مجتمع العملة الرقمية استجابة بشكل سريع، وقد غرد العديد من المستخدمين للعملة قائلين بأنهم قد قاموا بشراء بعض السلع من الشركة باستخدام العملة الرقمية الدوجكوين.

من المتوقع أن تستمر العملة الرقمية التي بدأت كمزحة في البداية في الصعود وتحقيق قيمة سعرية في السوق بشكل كبير، فحتى هذه اللحظة قد ارتفعت قيمتها بنسبة 10 بالمائة، وقد يشهد سعرها الأصلي مكاسب كبيرة خلال الأسابيع القليلة الماضية.

 

اشترك في نشرة أراب فاينانشيال الإخبارية -أفضل طريقة لمواكبة آخر اخبار العملات الرقمية، الاقتصاد، الفوركس ومجالات اخرى عديدة من عالم الماليات.

لا توجد رسائل بريد إلكتروني مزعجة على اراب فاينانشيال.